عرض مشاركة واحدة
قديم 10-19-2019, 11:03 AM   رقم المشاركة : ( 2 )
الشريف عبدالرحمن أبلج
عضو مجلس الشيوخ والحكماء بالرابطة ومشرف بالموقع

الصورة الرمزية الشريف عبدالرحمن أبلج

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 3838
تـاريخ التسجيـل : Feb 2009
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 4,763 [+]
آخــر تواجــــــــد : 01-22-2020(04:52 PM)
عدد الـــنقــــــاط : 10
قوة التـرشيــــح : الشريف عبدالرحمن أبلج is on a distinguished road

 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

الشريف عبدالرحمن أبلج غير متواجد حالياً

افتراضي رد: مواجهة صادمة مع المفكر فاضل الربيعي

المفكر الربيعي رجل يعيش في السويد وذكر ان احداث التورات كانت في اليمن والجزيرة العربية ، ونؤكد ان الربيعي لم يكن مصيبا فيما قال ، ولم يحالفه الصواب في بحثه الذي أجراه إلا لهوى له منه غاية .
١/ يوسف الصديق عاش ووافته المنية في مصر ، وبعد أربعة قرون ولد موسى عليه السلام ، ونزلت عليه الرسالة ، وخرج ببني إسرائيل فحدث أن خالفوا بني اسرائيل نبيهم فكتب الله عليهم التيه فتاهو في صحراء سيناء أربعين عاما قبل دخولهم بلد القوم الجبارين ، وكان في كتبهم أن نبي آخر الزمان يهاجر إلى بلد النخيل يثرب [ ويصعد جبل حديد ] فيكلمه { جبل حديد } ويرد عليه ذلك الجبل ، فهاجر جزء من اليهود من بلد الجبارين إلى يثرب . فسأل اليهود أهل يثرب عن جبل حديد ، فقالوا لا نعرف جبلا بهذا الاسم إلا أنه يوجد لدينا جبل يقال له {جبل أحد } فعند ذلك أناخوا ركابهم ، وهذا سبب سكنى اليهود المدينة .
٢/ حينما جاء الملك حسان التبعي الملك اليماني إلى يثرب بعد جولاته في الأرض التي طافها بجيشه العظيم والذي زار من خلال جولاته اليابان ، والفلبين ، واندونيسيا ، والهند ، وزار في جولاته جبال التبت ، في الهملايا ، وله منظومه يقول فيها :
(ونحن بنينا التبتينا ) ثم عرج على سمرقند ثم أتى يثرب ووجد فيها ديانة غير ديانة العرب المتعارف عليها ، وعبادة العرب هي عبادة الشمس وعبادة الأصنام وهذه هي ديانة العرب ، إلا أنه لا يوجد ديانة توحيد فاجتمع بكبار يهود وطلب منهم إما الخروج من هذه الديار اوالرجوع إلى ديانة العرب المتعارف عليها ، فابلغوه أن نبيا يظهر في آخر الزمان ونحن في انتظاره أسمه موجود في كتبنا يلد في ( جبال فاران ) ويهاجر إلى ( يثرب ) ويصلي ( في إيليا ) ونحن ننتظر هذا النبي ( واسمه احمد ) فأطلعوه على ما في كتبهم فعرف صفاته ومناهجه وعرف أن هذه { ديانة توحيد } وكان الملك حسان التبعي صاحب علوم وأسرار واخبار متوارثه من كتب الأنبياء السابقين ، فأستحسن دعوة التوحيد ، فما كان له من بد إلا قبول هذه الدعوة ونشرها ، فأخذ مجاميع من علماء يهود برفقته بغرض نشر هذه الدعوة ، وأول بلد زارها هي مكة المكرمة وكسا الكعبة بالبرود لان اليهود اخبروه إن هذه البلد التي يلد فيها ذلك النبي وكان أول من كسى الكعبة بالبرود في التاريخ كما قدمنا . وهو الذي يقول :
شهدت على احمد انه نبيا من الله باري النسم .
ولومد عمري إلى عمره كانت له وزيرا وابن عم .
وله منظومات وملاحم ومدايح في نبينا محمد صلوات الله وسلامه عليه واله ، وكانت هذه الاحداث قبل مولد سيدنا محمد بخمسمائة سنة تقريبا ، وأخذ معه الدعاة وقام بتوزيعهم بين القبائل لإدخال الناس في الدين اليهودي الجديد ، ووصلوا اليمن فأصبحت اليمن مركز من مراكز الدعوة للدين الجديد ، وبهذا دخلت هذه الديانة الى الجزيرة العربية ، وأما موسى وهارون فلم يصلا إي موقع من جبال الحجاز أوجبال السروات أواليمن ، فمن قال غير هذا لم يكن لديه من دليل ، وإنما أقوال تتردد لهوى وأغرض غير صحيحة ولها توجه سياسي .
٣/ ويهاجر نبينا محمد صلوات الله وسلامه عليه واله إلى يثرب ويصعد [ جبل أحد ] ومعه أبو بكر وعمر وعثمان ويهتز الجبل ويضربه بقدمه قائلا له ، أثبت أحد فعليك نبي وصديق وشهيدان ، وهذا مادار من أحداث في الجبال والوديان والقرى والمدن فهذه الاحدات ومايتبعها من تبعات تبعا لحركة الحياة والأمم .

التعديل الأخير تم بواسطة الشريف عبدالرحمن أبلج ; 10-19-2019 الساعة 12:20 PM
  رد مع اقتباس